كتاب الاربعون النوويه

Go down

كتاب الاربعون النوويه

Post by roro riri on Sat May 10, 2008 8:48 pm

المقدمة




بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله ربّ العالمين، قيوم السموات والأرضين، مدبر الخلائق أجمعين، باعث الرسل صلواته وسلامه عليهم إلى المكلّفين، لهدايتهم وبيان شرائع الدين، بالدلائل القطعية وواضحات البراهين.

أحمده على جميع نعمه، وأسأله المزيد من فضله وكرمه، وأشهد أن لا إله إلا الله الواحد القهار، الكريم الغفار، وأشهد أنّ محمدا عبده ورسوله وحبيبه وخليله أفضل المخلوقين، المكرّم بالقرءان العزيز المعجزة المستمرة (لأن القرءان ليس كسائر معجزات الأنبياء فإنه دائم) على تعاقب السنين، وبالسنن المستنيرة للمسترشدين، المخصوص بجوامع الكلم وسماحة الدين، صلوات الله وسلامه عليه وعلى سائر النّبيين والمرسلين، وءال كلّ وسائر الصالحين.

أما بعد: فقد روينا عن عليّ بن أبي طالب وعبد الله بن مسعود ومعاذ بن جبل وأبي الدرداء وابن عمر وابن عباس وأنس بن مالك وأبي هريرة وأبي سعيد الخدريّ رضي الله عنهم من طرق كثيرات بروايات متنوّعات، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من حفظ على أمتي أربعين حديثا (معنى الحفظ هنا: أن ينقلها إلى المسلمين وإن لم يحفظها ولم يعرف معناها. هذا حقيقة معناه، وبه يحصل انتفاع المسلمين لا بحفظ ما لم ينقله إليهم) من أمر دينها بعثه الله يوم القيامة في زمرة الفقهاء والعلماء"، وفي رواية "بعثه الله فقيها عالما"، وفي رواية أبي الدرداء "وكنت له يوم القيامة شافعا وشهيدا" وفي رواية ابن مسعود "قيل له: ادخل من أيّ أبواب الجنة شئت" وفي رواية ابن عمر "كتب في زمرة العلماء وحشر في زمرة الشهداء"؛ واتفق الحفاظ على أنه حديث ضعيف وإن كثرت طرقه.

وقد صنّف العلماء رضي الله عنهم في هذا الباب ما لا يحصى من المصنّفات، فأول من علمته صنف فيه عبد الله بن المبارك، ثم محمد بن أسلم الطوسيّ العالم الربانيّ (نسبة إلى الرب زيد فيه الألف والنون على غير قياس كما تقول العرب لحيانيّ لمن لحيته طويلة، ومعناه العالم العامل المعلم)، ثم الحسن بن سفيان النّسويّ، وأبو بكر الآجرّيّ، وأبو بكر محمد بن إبراهيم الأصفهانيّ، والدّارقطنيّ، والحاكم، وأبو نعيم، وأبو عبد الرحمن السّلميّ، وأبو سعد المالينيّ وأبو عثمان الصابونيّ، ومحمد بن عبد الله الأنصاريّ، وأبو بكر البيهقيّ، وخلائق لا يحصون من المتقدمين والمتأخرين.

وقد استخرت الله تعالى في جمع أربعين حديثا اقتداء بهؤلاء الأئمة الأعلام، وحفّاظ الإسلام، وقد اتفق العلماء على جواز العمل بالحديث الضعيف في فضائل الأعمال، ومع هذا فليس اعتمادي على هذا الحديث بل على قوله صلى الله عليه وسلم في الأحاديث الصّحيحة :"ليبلّغ الشاهد منكم الغائب" وقوله صلى الله عليه وسلم: "نضّر (حسّن الله وجهه، هذا معناه حسّنه وجمّله) الله امرأ (روي بتشديد الضاد وتخفيفها والتشديد أكثر ومعناه: حسّنه وجمّله) سمع مقالتي فوعاها فأدّاها كما سمعها".

ثم من العلماء من جمع الأربعين في أصول الدين وبعضهم في الفروع وبعضهم في الجهاد وبعضهم في الزهد وبعضهم في الآداب وبعضهم في الخطب، وكلّها مقاصد صالحة رضي الله عن قاصديها.

وقد رأيت جمع أربعين أهمّ من هذا كلّه وهي أربعون حديثا مشتملة على جميع ذلك وكلّ حديث منها قاعدة عظيمة من قواعد الدّين قد وصفه العلماء بأنّ مدار الإسلام عليه أو هو نصف الإسلام أو ثلثه أو نحو ذلك.

ثم ألتزم في هذه الأربعين أن تكون صحيحة ومعظمها في صحيحي البخاري ومسلم، وأذكرها محذوفة الأسانيد ليسهل حفظها ويعمّ الانتفاع بها إن شاء الله تعالى، ثم أتبعها بباب في ضبط خفي ألفاظها.

وينبغي لكل راغب في الآخرة أن يعرف هذه الأحاديث لما اشتملت عليه من المهمّات واحتوت عليه من التنبيه على جميع الطّاعات، وذلك ظاهر لمن تدبّره. وعلى الله اعتمادي، وإليه تفويضي واستنادي، وله الحمد والنّعمة، وبه التوفيق والعصمة.



_________________
Love is an irresistible desire to be irresistibly desired
avatar
roro riri
Admin

Female
Number of posts : 111
Age : 32
Registration date : 2008-05-09

View user profile

Back to top Go down

الحديث الاول

Post by roro riri on Sat May 10, 2008 8:49 pm

الحديثُ الأوَّلُ




عن أمير المؤمنين أبي حفص عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :"إنّما الأعمال بالنّيات وإنّما لكلّ امرىء ما نوى، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه" رواه إماما المحدّثين أبو عبد الله محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة بن بردزبه البخاريّ، وأبو الحسين مسلم بن الحجاج بن مسلم القشيريّ النيسابوريّ في صحيحيهما اللذين هما أصح الكتب المصنفة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* عمر بن الخطاب هو أول من سمي بأمير المؤمني.

* قوله صلى الله عليه وسلم "إنما الأعمال بالنيات" المراد به لا تحسب الأعمال الشرعية إلا بالنية، النية سرّ الأعمال.

* قوله صلى الله عليه وسلم: فهجرته إلى الله ورسوله معناه مقبولة.



_________________
Love is an irresistible desire to be irresistibly desired
avatar
roro riri
Admin

Female
Number of posts : 111
Age : 32
Registration date : 2008-05-09

View user profile

Back to top Go down

الحديث الثانى

Post by roro riri on Sat May 10, 2008 8:51 pm

الحديثُ الثَّاني





عن عمر رضي الله عنه أيضا قال: بينما نحن جلوس عند رسول الله صلى الله عليه وسلّم ذات يوم إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشّعر لا يرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منّا أحد حتى جلس إلى النبيّ صلى الله عليه وسلم فأسند ركبتيه إلى ركبتيه ووضع كفّيه على فخذيه وقال: يا محمّد أخبرني عن الإسلام. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأنّ محمدا رسول الله، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحجّ البيت إن استطعت إليه سبيلا" قال: صدقت فعجبنا له يسأله ويصدّقه! قال: فأخبرني عن الإيمان. قال:"أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره" قال: صدقت. قال: فأخبرني عن الإحسان. قال: "أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك" قال: فأخبرني عن الساعة. قال: "ما المسئول عنها بأعلم من السائل"

قال: فأخبرني عن أماراتها. قال :"أن تلد الأمة ربّتها وأن ترى الحفاة العراة العالة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان". ثم انطلق فلبثت مليّا، ثم قال: "يا عمر أتدري من السائل؟" قلت: الله ورسوله أعلم. قال: "فإنّه جبريل أتاكم يعلمكم دينكم" رواه مسلم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* قوله عليه السلام: أن تؤمن بالقدر خيره وشره معناه: تعتقد أن الله تعالى قدّر الخير والشر قبل خلق الخلق، وأن جميع الكائنات بقضاء الله تعالى وقدره وهو مريد لها)

* هو بفتح الهمزة: أي علاماتها، ويقال: أمار بلا هاء لغتان لكن الرواية بالهاء.

* قوله: أن تلد الأمة ربتها أي سيدتها. ومعناه أن تكثر السراري حتى تلد الأمة السرية بنتا لسيدها وبنت السيد في معنى السيد، وقيل: يكثر بيع السراري حتى تشتري المرأة أمّها وتستعبدها جاهلة بأنها أمها، وقيل غير ذلك. وقد أوضحته في شرح صحيح مسلم بدلائله وجميع طرقه.

* قوله وأن ترى الحفاة العراة العالة:جمع عائل، والعالة الفقراء، قوله صلى الله عليه وسلم: "العالة" أي الفقراء. ومعناه: أنّ أسافل الناس يصيرون أهل ثروة ظاهرة)

* وقول عمر "فلبثت مليّا" هو بتشديد الياء: أي زمانا كثيرا وكان ذلك ثلاثا، هكذا جاء مبينا في رواية أبي داود والترمذيّ وغيرهما)



_________________
Love is an irresistible desire to be irresistibly desired
avatar
roro riri
Admin

Female
Number of posts : 111
Age : 32
Registration date : 2008-05-09

View user profile

Back to top Go down

الحديث الثالث

Post by roro riri on Sat May 10, 2008 8:52 pm

الحديثُ الثالثُ




عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأنّ محمدا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزّكاة، وحجّ البيت، وصوم رمضان" رواه البخاريّ ومسلم

_________________
Love is an irresistible desire to be irresistibly desired
avatar
roro riri
Admin

Female
Number of posts : 111
Age : 32
Registration date : 2008-05-09

View user profile

Back to top Go down

الحديث الرابع

Post by roro riri on Sat May 10, 2008 8:53 pm

الحديثُ الرابعُ




أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: حدّثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الصّادق المصدوق :"إنّ أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة، ثم يكون علقة مثل ذلك، ثم يكون مضغة مثل ذلك، ثم يرسل الملك فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات بكتب رزقه وأجله وعمله وشقي أم سعيد، فوالذي لا إله غيره إنّ أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النّار فيدخلها، وإنّ أحدكم ليعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها" رواه البخاريّ ومسلم.


_________________
Love is an irresistible desire to be irresistibly desired
avatar
roro riri
Admin

Female
Number of posts : 111
Age : 32
Registration date : 2008-05-09

View user profile

Back to top Go down

Back to top


 
Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum